أخبارنا

عودا حميدا لأبطال للوطن

بقلم الاستاذ/حسن مهجع العنزي...الخميس 1442/2/28هـ........15/18/2020

لاشي اجمل من حضن الوطن ولا اغلى من ترابه.
اليوم عاد خمسة عشر بطلا من اسرى مملكتنا التقوا بنسمات الوطن فأختلطت دموع الفرح وشموخ العز بين اهاليهم عادوا ليقولوا الحمد لله عدنا والعود احمدا. كانوا في ظلام الاسر والاغتراب وعادوا يحملون قلوبهم لهفة لهذا الوطن الغالي عادوا جبال شامخة لم تنكسر عزائمهم ولم تفتر همتهم. حاملين فكرة انك تستطيع ان تكسر ماتستطيع لكن لن تكسر عزيمتي ولن تنال من كرامتي فانا الذي أسرت مدافعا عن ديني ووطني وارضي هم هولاء كما عهدناهم بابتسامتهم وبشاشتهم يلتقون اليوم بثراء وطن شامخ بالعز لم تنزل دموعهم الا للقاء من فارقوا من احبتهم واهليهم ووطنهم واخوانهم فرحة عمت خمسة عشر مليون منزل وليس خمسة عشر منزلا. لتزدان قلوبنا بلقائهم سالمين ومنصورين باذن الله فعندما تريد ان تترجم اعظم لحظات السعادة والفرح فانك لن تستطيع الا ان تشاهد ام تحضن عودة ابنها وتشاهد نظرة الفخر في عيون كل اب تنظر للهفة الابن لابيه
اليوم عادوا فهنيا لنا بعودتهم الميمونه وبارك الله في جهد رجالنا وعلى قمة المشهد خادم الحرمين وولي عهدة وسمو نائب وزير الدفاع ومعالي قائد القوات المشتركة. لهم منا اسمى ايات الامتنان


عودا حميدا للوطن
عودا حميدا ياابطال

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى