آدابأخبارنا

حُقُوْقُ اْلْجَاْرِ !!

شعر الاستاذ/حمد بن عبدالله العقيل

حُقُوْقُ اْلْجَاْرِ !! 

اْلْجَاْرُ حَثَّ عَلَيْهِ اْلْدِّيْنُ إِحْسَاْنـــَــــا
فَخَصَّهُ بِأُمُوْرٍ لَيْسَ تَخْفَاْنـــَـــــــــــاْ
**
لَهُ مِنَ اْلْحَقِّ أَصْنَاْفٌ مُعــَـــــــــدَّدَةٌ
مَنَاْزِلٌ إِنْ بَدَتْ فَاْلْحَقُّ يَغْشَاْنـــَــــــاْ
**
فَأَوَّلُ اْلْحَقِّ (جَاْرٌ كَاْفِرٌ) فَلــَــــــــــهُ
حَقُّ اْلْجِوَاْرِ وَهَذْاْ اْلْأَمْرُ أَحْيَاْنـــَـــــا
**
ثَاْنِيْهُمَاْ مَنْ عَلَىْ (اْلْإِسْلَاْمِ) نَعْهـَـــدُهُ
حَقُّ اْلْجِوَاْرِ وَحَقُّ اْلْدِّيْنِ قَدْ بـــَـــــاْنَاْ
**
أَمَّاْ (اْلْقَرِيْبُ) اْلَّذِيْ فِيْ اْلْحَيِّ جَاْوَرَنَاْ
لَهُ ثَلَاْثُ حُقُوْقٍ عَزَّزَتْ شَاْنــَــــــــــاْ
**
حَقُّ اْلْقَرَاْبَةِ مَعْ حَقُّ اْلْجِوَاْرِ لـَــــــــهُ
وَحَقُّ دِيْنٍ كَمَاْ اْلْأَسْلَاْمُ رَبَّاْنـــَــــــــــاْ
***
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى